مغاربة إسبانيا المرحلين يغادرون “الحجر” صوب منازلهم

غادر عدد من المغاربة المرحلين من إسبانيا، ضمن أول دفعة تمت إعادتها لأرض الوطن، بعدما تقطعت بهم السبل بسبب جائحة “كورونا”، شهر مارس المنصرم، (غادر) المنتجع الذي قضوا فيه مدة الحجر الصحي.
وأفاد مصدر مطلع لـ “أخبارنا الجالية ”، أن المغاربة العائدين لأرض الوطن ضمن رحلة جوية، قبل أسبوع مضى، أثبتت التحاليل المخبرية، خلو أجسادهم من فيروس “كورونا”، ما يسمح لهم بالذهاب إلى محلات سكناهم.

وكانت السلطات المغربية بتنسيق مع نظيرتها الإسبانية، نفذت الشطر الأول من برنامج إعادة المغاربة العالقين ببلدان أخرى، بسبب جائحة “كورونا”، وذلك عبر ثلاث رحلات جوية، انطلقت من مدينة مالقة في اتجاه أرض الوطن وعلى متنها 300 مواطن مغربي.

وقالت كريمة بنيعيش سفيرة المغرب في إسبانيا التي قامت بزيارة تفقدية للمغاربة الذين شملتهم هذه العملية بمكان تجميعهم بأرض المعارض ( إفيما ) وسط مدريد قبل نقلهم إلى المطار، إن هذه العملية التي تشرف على تنفيذها سفارة المملكة ومختلف القنصليات المغربية المتواجدة فوق التراب الإسباني بتنسيق وتعاون مع السلطات الإسبانية استفاد منها على الخصوص الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية أو أمراض مزمنة وكذا بعض المسنين والأشخاص الذين كانوا يتواجدون في وضعية صعبة والأطفال القاصرين.

 

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: