مظاهرة في كندا احتجاجاً على قانون حظر الحجاب في الوظائف الحكومية-

تجمهر عشرات الأشخاص خارج مكتب رئيس وزراء كيبك، فرانسوا ليغول، في مونتريال للاحتجاج على قانون حظر الرموز الدينية، الذي يشمل حظر ارتداء الحجاب.

ويحظر القانون، المعروف باسم مشروع قانون21، الذي بدأ تنفيذه منذ العام الماضي،  على موظفي الخدمة المدنية في مواقع السلطة من ارتداء الرموز الدينية.

ووصفت الفعالية القانون بأنه إجراء تمييزي ضد المسلمات اللواتي يرتدين الحجاب.

وقالت هنادي سعد، التي ساعدت على تنظيم الاحتجاج، إنه “كان من المهم جداً أن نظهر لرئيس الوزراء ما تواجه النساء كل يوم، والباب الذي فتحه هذا القانون: جميع انواع التمييز في مجتمعنا”.

 وأكدت أنه تم منع العديد من النساء المسلمات من العمل بسبب هذا القانون، وخاصة في دور الرعاية النهارية العامة.

ورد مكتب وزراء مقاطعة كيبك على الاحتجاج بالقول إن قانون العلمانية معتدل وقد نجح في إنهاء الجدل حول الرموز الدينية.

وأشار منظمو الاحتجاج إلى أنه من المهم التحدث بصراحة وسط الحوار الدولي المستمر حول العنصرية النظامية.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: