النيابة العامة تتدخل في ملف دهس الفرنسي لقطيع من الغنم

علمت “أخبارنا الجالية “أن عناصر الدرك الملكي بالمنصورية، التابعة لسرية درك بوزنيقة، فتحت تحقيقا تحت إشراف النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بابن سليمان، بخصوص شريطي فيديو، يظهران فرنسيا مقيما بشاطئ الصنوبر دافيد بالمنصورية، قام بعملية دهس لأغنام بطريقة متعمدة.
وجاء تفاعل الدرك الملكي اثر الشكاية، التي تقدم بها راعي الغنم بمنطقة الصنوبر حول الاعتداء، الذي تعرض له، من قبل الفرنسي المقيم بشاطئ “دافيد” ودهسه قطيعه من الأغنام، وهي العملية التي وثقها شريط فيديو تم نشره وتداوله بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي.
وعلمت “أخبارنا الجالية ” أن الدرك الملكي بالمنصورية قام بالاستماع إلى أطراف القضية، في انتظار تعليمات النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بابن سليمان حول الإجراءات، التي اتخاذها في حق الفرنسي في ظل الحجر الصحي.

حيث أمر وكيل الملك ببنسليمان اليوم (الأحد) بإيداع فرنسي تحت تدابير الحراسة النظرية، وفتح تحقيق قضائي معه بشأن واقعة دهسه لغنم أسرة فقيرة.
وانتشر شريط فيديو في مواقع التواصل الإجتماعي، يظهر فيه فرنسي، وهو يدهس متعمدا غنم يرعاها طفل قرب شاطئ الصنوبر، المعروف باسم “دافيد” وبكى الطفل بحرقة على قتل غنمه أمام أعينه من قبل الفرنسي الذي ادعى سابقا أنه اشتكى من وجود الغنم فوق أرضه.
وتضامنت جمعيات العناية بحقوق الأطفال والحيوان، مع الطفل وعبرت عن استعدادها لرفع دعاوي قضائية ضد الفرنسي الذي تعمد دهس الغنم بطريقة تنم عن حقد وتعمد عن سابق إصرار وترصد.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: