عزل ممثل إيطالي مع جثة شقيقته بسبب فيروس كورونا

واجه الممثل الإيطالي لوكا فرانسيس صعوبة بالغة في التعامل مع فيروس كورونا.

وقال فرانسيس إن السلطات عزلته في منزله في إيطاليا مع شقيقته، التي توفيت بسبب المرض.

ولجأ الممثل إلى “فيسبوك” لمشاركة حزنه وطلب المساعدة، وقال إنه غير قادر على تحديد ما يجب فعله بجثة شقيقته.

وقال فرانسيس في سلسة من مقاطع الفيديو المصورة على فيسبوك، بحسب صحيفة واشنطن بوست :” أختى هنا ميتة على الفراش، ولا أعرف ماذا أفعل، لا يمكنني منحها التكريم  الذي تستحقه لأن المؤسسات تخلت عني، لقد أتصلت بالجميع ولكن لم يقدم أي أحد أجابة”.
وفي أحد مقاطع الفيديو، يقف فرانسيس أمام سرير، إلى جوار أخته المتوفاة تيريزا .

وأوضح الممثل أنه لم يعثر على منزل للخدمات الجنائزية مستعد لدفن أخته.

وقال:” إيطاليا تخلت عنا، أتوسل اليكم نشر هذا الفيديو في كل مكان”.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: