الرئيسية » شؤون دولية » فيروس كورونا يتسلل إلى الكويت والبحرين قادما من ايران

فيروس كورونا يتسلل إلى الكويت والبحرين قادما من ايران

شؤون دولية فبراير 24, 2020 8:53 ص

أعلنت وزارة الصحة السعودية الاثنين أنها تنسق مع نظيرتها الكويتية بشأن علاج سعودي مصاب بفيروس كورونا المتحور الجديد وموجود في الكويت.

وكانت وزارة الصحة الكويتية أعلنت في وقت سابق الاثنين تسجيل ثلاث إصابات بفيروس كورونا المتحور الجديد، وأوضحت أنهم قادمون من إيران، وأن أحدهم سعودي يبلغ من العمر 61 عاما.

وذكرت الصحة السعودية، على حسابها على موقع تويتر: “بالإشارة إلى ما أعلنته وزارة الصحة الكويتية عن إصابة مواطن سعودي في الكويت قادم من إيران بفيروس كورونا الجديد، نوضح أن التنسيق قائم مع وزارة الصحة الكويتية لعلاج المواطن الذي سيبقى في الكويت لحين شفائه بإذن الله، وفقا للتوصيات العلمية والمعايير المعتمدة من منظمة الصحة العالمية”.

وأعلنت الكويت، الاثنين، اكتشاف 3 إصابات بفيروس كورونا بين العائدين من إيران، فيما قالت البحرين إنها سجلت أول إصابة بفيروس كورونا لمواطن كان في إيران.

وذكرت وزارة الصحة الكويتية، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية “كونا” أن الفحوص التي أجريت على القادمين من مدينة مشهد الإيرانية أظهرت وجود 3 حالات تحمل نتائج مؤكدة بإصابتهم بفيروس كورونا.

وقالت الوزراة في بيان إن “الحالة الأولى لمواطن كويتي يبلغ من العمر ( 53 عاما) والثانية لمواطن سعودي يبلغ من العمر (61 عاما)”.

وشددت على أن الحالة الحالة الصحية للمصابين حتى الآن طبيعية ولم تظھر عليهما أي أعراض للمرض.

أما الحالة الثالثة “فهي لغير محددي الجنسية ويبلغ من العمر ( 21 عاما)، مشيرا إلى أن هناك بوادر أولية ظهرت بأعراض المرض، وأن جميع الحالات الثلاث تحت الملاحظة المستمرة من قبل الهيئة الطبية”.

وأكدت أن “وزارة الصحة وبالتنسيق مع الهيئات والجهات المعنية في الدولة اتخذت الإجراءات الاحترازية الضرورية اللازمة وفقا للتوصيات العلمية والشروط والمعايير المعتمدة من منظطة الصحة العالمية”.

وفي المنامة، أعلنت وزارة الصحة البحرينية تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المعروف أيضا بـ”كوفيد19″، وفق ما أوردت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية “بنا”.

وقالت الصحة البحرينية إن المصاب مواطن بحريني قاد من إيران.

ولفتت إلى أنه تم الاشتباه بإصابة المواطن، بعد ظهور أعراض الفيروس عليه، مشيرة إلى أنه تم نقله فورا للعلاج والعزل في مركز “إبراهيم خليل كانو” الصحي بمنطقة السلمانية، في العاصمة المنامة.

وأضافت أنه تم إجراء الفحوص اللازمة للمواطن للتأكد من إصابته بالفيروس وبدء تطبيق الإجراءات اللازمة للعلاج واتخاذ التدابير الضرورية لمن خالطهم المريض.

وشددت على أنها تطبق الإجراءات الاحترازية والوقائية من فيروس كورونا المعروف أيضا بـ”كوفيد 19 “، بحسب المعايير الدولية التي ‫أوصت بها منظمة الصحة العالمية.

وتصاعد القلق العالمي من انتشار فيروس كورونا خارج الصين يوم الأحد بعد ارتفاع حاد في عدد الإصابات بكوريا الجنوبية وإيطاليا وإيران.

ورفعت كوريا الجنوبية حالة التأهب بعد وصول عدد الإصابات إلى أكثر من 600 شخص وتسجيل ست حالات وفاة.

وفي إيطاليا، قال مسؤولون إن مصابا ثالثا بالفيروس توفي بينما قفز عدد المصابين ليتجاوز 150 من ثلاثة فقط قبل يوم الجمعة.

تزايد قلق العالم من الفيروس المستجد

وأغلقت السلطات البلدات الأكثر تضررا وحظرت التجمعات العامة في معظم أنحاء الشمال، بما في ذلك تعليق الكرنفال في البندقية، حيث كانت هناك حالتان، لمحاولة احتواء أكبر تفش في أوروبا.

وقال الاتحاد الأوروبي إنه يثق في السلطات الإيطالية. وقال مفوض الشؤون الاقتصادية بالاتحاد باولو جنتيلوني للصحفيين “نشارك (الإيطاليين) القلق من تفش محتمل (لكن) ليست هناك حاجة للذعر”.

وأعلنت إيران عن 43 حالة إصابة وثماني وفيات منذ يوم الثلاثاء. وكانت معظم الإصابات في مدينة قم المقدسة لدى الشيعة.

وفرضت السعودية والكويت والعراق وتركيا وأفغانستان قيودا على السفر إلى إيران بينما حثت عمان مواطنيها الأحد على الابتعاد عن البلدان التي تسجل مستويات إصابة مرتفعة وقالت إنها ستفرض حجرا صحيا على الوافدين من تلك الدول.

وأودى الفيروس بحياة 2442 شخصا في الصين التي أعلنت عن تسجيل 76936 حالة إصابة مما أثر على ثاني أكبر اقتصاد بالعالم. وانتقل الفيروس إلى نحو 28 دولة ومنطقة وأودى بحياة زهاء 24 شخصا وفقا لإحصاء رويترز.

وقال بول هنتر، أستاذ الطب في جامعة إيست أنجليا البريطانية “على الرغم من الانخفاض المستمر في الحالات المسجلة من الصين، فقد شهد اليومان الأخيران قلقا بالغا من التطورات في أماكن أخرى من العالم”.

وتقول منظمة الصحة العالمية إن نسبة الوفيات بالفيروس تصل إلى اثنين بالمئة بين المصابين مشيرة إلى أن كبار السن والمرضى هم الفئة الأضعف. وذكرت المنظمة أمس السبت أنها تشعر بقلق لرصد حالات إصابة ليست على صلة واضحة بالصين.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: