أحمد الخطابي أحد رموز حراك الريف يتدخل من داخل البرلمان الأوربي لطرح معاناة سكان الجهة الشرقية

في لقاء بالبرلمان الاوروبي حول المعتقلين المغاربة بالسجون المغربية حول ما يسمى بحراك الريف ، الذي عرف حضور 40 شخصًا من بينهم أحمد الخطابي ، أحد رموز حراك الريف المغربي الذي جعل من اللقاء طعم آخر و خصوصا بمشاركته المتميزة التي شرح من خلالها للحضور معانات المغاربة في جهة الريف و الظروف الاجتماعية القاسية التي يعيشونها في هذه المنطقة من المغرب .

اللقاء الذي حضرته البرلمانية الأوروبية كاتي بيري التي تحث من خلال تدخلاتها السلطات المغربية بتغيير واقع مرير تعيشه فئة من المغاربة مطالبة بالعمل على الرفع من المستوى الاقتصادي و الاجتماعي و إيجاد حل للمعتقلين من أبناء هذه المنطقة .

في حين تدخلات المحامية التونسية هدى حوامي كانت غير راضية عن طريقة محاكمة المعتقلين في ملفات تتعلق بملف ما يعرف بحراك الريف  و عن إعتقالها و طردها من التراب المغربي اثر تدخلها في ملف الصحراء المغربية كما صرحت لأخبارنا الجالية .

و قد أصبح ملف حراك الريف يعرف توجهات أخرى خصوصا بتدخل بعض الاشخاص في هذا الملف و الذين لهم توجهات أخرى جمهورية و انفصالية ، في حين و كما عرف هذا الملف من خطابات ناصر الزفزافي الذي كانت فقط متعلقة بتحسين الظروف الاقتصادية و الاجتماعية .

 

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: