لقاء ناجح في بروكسيل للوزير المنتدب لدى وزير الخارجية المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج

قام السيد عبد الكريم بن عتيق ، الوزير المنتدب  المكلف بالمغاربة المقيمين في الخارج، بزيارة لقاء أفراد الجالية المغربية ببلجيكا.

اللقاء الذي حضره كذلك وفد من المصالح المغربية للإجابة و إيجاد حلول لمشاكل الجالية .

و قد إفتتح اللقاء  سفير المملكة السيد محمد عامر . وتندرج هذه الزيارة ضمن اللقاءات التواصلية المنتظمة مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج للإطلاع على أحوالها وإبلاغها بما استجد من إجراءات وتدابير لخدمة الجالية لقضاياها ورعاية لمصالحها، وجاء في لقاء السيد الوزير بالفعاليات الجمعوية المغربية ببلجيكا بمقر القنصلية العامة بالعاصمة بروكسيل. وقد افتتح اللقاء السيد محمد عامر سفير المملكة المغربية ببلجيكا  بخطاب قيم فيه مجهودات المملكة والرعاية السامية لجلالة الملك لرعاياه من الجالية المقيمة بالخارج.

بعدها تسلم السيد عبد الكريم بن عتيق ، الوزير المنتدب  المكلف بالمغاربة المقيمين في الخارج، شكر فيها الحضور بكل تواضع عن تلبية الدعوة وتطرق بكل تلقائية وصراحة عن تفاجئه بالعدد المهم من مسئولين ومن رؤساء الهيئات والجمعيات والحماس الواضح والاهتمام البالغ في التواصل من أجل خدمة الوطن وروح المواطنة.

اللقاء الذي أعطى فرصة للتواصل المباشر بين الجالية و الوزير المكلف بشؤونها في طرح العديد من الأسئلة المتعلقة بالمشاكل التي تواجه الجالية المغربية في جل المجالات .

و من خلال مداخلتهم تطرقوا للمشاكل العويصة التي تتخبط فيها الجالية المغربية منها مشاكل غلاء تذاكر الخطوط الملكية المغربية وحق التصويت و تدريس اللغة العربية و الأمازيغية  ومنها كذلك مشاكل التغطية الصحية للجالية بالمغرب والمطالبة بالسكن الاجتماعي الموجه للجالية ومشكل الهجرة السرية وصورة الجالية التي تتعرض للعنصرية والمطالبة بالتمثيلية البرلمانية والحماية الدبلوماسية .

ولخص السيد الوزير البرنامج في مداخلته في خمس نقاط ، تمثلت في الإيجابية على الأسئلة بطريقة لبقة لقت تجاوبا لدى الجالية المغربية و تطرق لموضوع تحسين الخدمات الإدارية والهيئات والقنصليات والسفارات،و العمل والتعاون مع الجمعيات في المجال التواصلي والتكويني، وكذا توضيح المهام للجالية فيما يتعلق بمؤسسات الدولة، ثم المشاركة التنموية للجالية فيما يتعلق بميدان الاستثمار حتى يحظى المغاربة بالأولوية، إضافة الى إنشاء مراكز مغربية بتسيير مغربي من أجل التنسيق بين الجالية والإدارة.

وتميز الوزير بواسع الخاطر والصبر الطويل إلى ساعات متأخرة من الليل إلى أن أتمم الحضور كل مداخلاته التي تتعلق بمعاناته دون استثناء ما جعل الوزير يحظى باحترام الجميع في ظروف هادئة بكل تواضع وتفاءل في أوساط الجالية المغربية المقيمة ببلجيكا ليكسب الثقة والدعم من أجل إنجاح البرنامج المرتقب لوزارة الهجرة والجالية لخدمة المواطنين والوطن.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: