مهاجر مغربي يقتل زوجته بمدينة آسطي

لقيت مهاجرة مغربية، تبلغ من العمر 42 سنة، مصرعها ليلة أمس بعد تعرضها لطعنات وجهها إليها زوجها داخل بيتهما الكائن بوسط مدينة آسطي لأسباب لا تزال مجهولة.

وأفاد جيران الزوجين المغربيين أن شجارا عنيفا نشب بين الإثنين داخل بيتهما بشارع “مونتي برونو” قبل أن يشاهدوا الزوج يغادر البيت مسرعا وسط صراخ متوالي للزوجة، مما دفع بهم للإتصال بمصالح الأمن.

وبالرغم من سرعة تدخل عناصر الأمن ومعها فرق الإنقاذ إلا أنها لم تستطع إدراك الزوجة المغربية إلا وهي جثة هامدة، تم إيداعها مستودع الأموات بالمستشفى.

وبعد دقائق معدودة بعد ذلك قام الجاني البالغ من العمر 46 سنة بتسليم نفسه لمصالح للكربنييري، التي باشرت التحقيق معه للكشف عن الأسباب التي أدت إلى اقترافه للجريمة.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: