google.com, pub-4622360082312857, DIRECT, f08c47fec0942fa0

تنظيم الدولة يتبنى هجوم مرسيليا

Police investigators work outside the Saint-Charles train station after French soldiers shot and killed a man who stabbed two women to death at the main train station in Marseille, France, October 1, 2017. REUTERS/Jean-Paul Pelissier

قالت وكالة أعماق للأنباء التابعة لتنظيم الدولة، إن أحد أعضاء التنظيم نفذ هجوما بسكين في محطة للقطارات بمدينة مرسيليا الفرنسية الأحد.

وكان رجل قتل شخصين الأحد في المحطة الرئيسية في مرسيليا، جنوب فرنسا، قبل أن يقتله عسكريون بحسب ما أعلنت الشرطة.

وقال قائد الشرطة أوليفييه دو مازيير، إن “اثنين من الضحايا قتلا بسلاح أبيض”.

وقال مصدر مقرب من التحقيق إنه “هجوم إرهابي”. وزعم المصدر نفسه، أن المهاجم صاح “الله أكبر” في وقت وقوع الأحداث.

ونقلت منابر إعلامية محلية، عن السلطات، أن المعتدي لم يكن يحمل معه أي أوراق ثبوتية ومازال البحث عن هويته جاريا، لافتة إلى أن عمره ما بين 25 إلى 30 سنة.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: