حل مأخرا بالمغرب عمدة مدينة أنتويربن البلجيكية بارت دي ويفر في لقاء رسمي مع المسؤولين المغاربة و على رأسهم رئيس الحكومة سعد الدين العثماني .

اللقاء الذي طرح من خلاله رئيس الحزب القومي الفلمنكي  دراسة لإقامة سجن بلجيكي بالمغرب .يتم من خلاله التخلص من كل المساجين المغاربة ببلجيكا .

الفكرة ليست وليدة الْيَوْمَ و لكن طرحت منذ سنين و خصوصا عندما لقيت إقبالا كبيرا عند القوميين المتشددين ببلجيكا  ، وذلك لأن إقامة سجن بلجيكي بالمغرب أو سجن مغربي بأموال بلجيكية ستجعل السلطات البلجيكية ترحل كل شخص من أصل مغربي سواء ازداد بالمغرب او ببلجيكا محكوم عليه في فضية ما ، حتى و ان كانت تهمة بسيطة ، مما ستمكن السلطات البلجيكية من التخلص منه نهائيا و ذلك بإزالته من السجلات البلجيكية و إلغاء بطاقة الإقامة .

و بذلك ستكون قد ضربت عصفورين بحجر واحد و تخلصت من كل مغربي قد يكون غير مرغوب به أو يكون عالة على المجتمع البلجيكي

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: