المغربي المتورط في أحداث برشلونة عاد من المغرب منذ أيام قليلة فقط

في خضم المعلومات التي تحاول الصحافة الغربية كشفها عن المهاجر المغربي المتورط في العملية الإرهابية التي هزت مدينة برشلونة الإسبانية زوال يوم الخميس  و التي تأكد أن  ادريس أوكابير مزداد بأغبالة بالمغرب وليس كما ذكرت بعض الصحف في البداية أنه مزداد بمارسيليا او مليلية انطلاقا من صفحته في موقع الفيسبوك.

فقد عاد المهاجر المغربي المقيم بصفة قانونية بإسبانيا إلى إسبانيا يوم 13 غشت فقط قادما من المغرب، كما سبق له أن اعتقل في سنة 2012 بسجن “فيغيراس” غير بعيد عن برشلونة.

هذا وكانت مصادر أمنية قد أعلنت عن اعتقال أوكابير الذي طشفت التحريات أنه قام بكراء الشاحنة الصغيرة التي استعملت في عملية دهس المارة بوسط برشلونة وأسفرت عن مسقط 13 ضحية وجرح ما لايقل عن 50 شخصا.

ودقائق بعد غلقاء القبض عليه تم حجب صفحته الشخصية على موقع الفيسبوك التي كانت تحتوي على مجموعة من الصور الشخصية آخرها قام بنشرها يوم 15 غشت الجاري وتكشف على تواجده بأحد الشواطئ يبدو انها بالمغرب، هذا إضافة إلى العديد من الصور والفيديوهات الموسيقية التي لا تترك مجالا للشك بتابتا في تطرفه.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: