محمد السادس : لا نقاش في قضية الصحراء

أكد الملك محمد السادس، أنه “لا نقاش في قضية الصحراء”، مشيرا إلى أن الأولوية في المملكة حاليا هي للتنمية والمساواة.
وشدد العاهل المغربي، خلال خطابا مساء أمس السبت، بمناسبة الذكرى الـ 18 للجلوس على العرش تناول فيه الوضع الداخلي للبلاد، على ضرورة التفعيل الكامل للدستور، ومحاسبة كل مسؤول يثبت تقصيره في مهامه الموكلة إليه، منتقدا المسؤولين المتكاسلين عن أداء واجباتهم.
وأشاد الملك محمد السادس بـ”التطور المستمر والتقدم الواضح والملموس الذي يشهده الجميع في مختلف المجالات”، وقال إن “في المغرب شرفاء صادقون يعملون للصالح العام”.
لكنه هاجم المسؤولين المتكاسلين قائلا: “لا أفهم كيف يستطيع أي مسؤول لا يقوم بواجبه أن يخرج من بيته ويقود سيارته وينظر إلى الناس بدون خجل أو حياء”.
وأضاف: “يجب ربط المسؤولية بالمحاسبة ويجب محاسبة أي مسؤول ثبت تقصيره”.
وقال الملك محمد السادس إن “الأحزاب والطبقة السياسية تتسابق للاستفادة من النتائج الإيجابية، فيما تختبئ خلف القصر الملكي عند النتائج السلبية”.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: