درّاج مغربي في حالة خطيرة إثر تعرضه لحادثة سير بنواحي بريشا

يوجد دراج مغربي، يبلغ من العمر 37 سنة، منذ يومين في حالة خطيرة بعد تعرضه لحادثة سير مؤلمة بنواحي مدينة بريشا.

الدراج المغربي محمد سيمومو، المزداد بتارودانت، ويقيم منذ سنوات عديدة ببلدة Valsabbia هو عضو في نادي “بي إمّي غاردا” للدراجات الهوائية، اصطدم بسيارة أثناء قيامه بتادريبه اليومية زوال يوم الخميس الأخير بإحدى المنعرجات بنواحي بلدة “موسكوليني”.

ووصفت حالة الرياضي المغربي بالخطيرة، حيث تم نقله مباشرة إلى قسم الإنعاش، وقد وجدت عناصر الشرطة صعوبة في التعرف على “سيمومو” نظرا لعدم حمله أوراقه الثبوتية إلا بعدما تم الإتصال ببعض الأرقام الهاتفية التي كانت على ذاكرة هاتفه الذي كان يحمل معه.

هذا وأعلنت الشرطة أنها بعد حوالي 24 ساعة عن وقوع الحادثة لم تتلقى أي اتصال من أحد أقرباء الدرّاج المغربي، الذي كان يعيش وحيدا، وهو ما دفعها بإشعار القنصلية المغربية بميلانو لتتولى الإتصال بعائلته.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: