هيئة مغربية تحذر من شركات نقل وهمية تستغل المسافرين بين المغرب وإيطاليا

حذرت الجامعة الوطنية للنقل الدولي للمسافرين بالمغرب من تواجد شركات نقل وهمية في قطاع النقل الدولي بين المغرب وأوربا، على إثر كشف المصالح الأمنية الإسبانية عن حافلة كانت تقل 33 مهاجرا مغربيا قادمين من مدينة طورينو الإيطالية إلى مدينة بني ملال بالمغرب بصفة غير قانونية.

الهيئة المغربية الممثلة لقطاع النقل الدولي حملت السلطات المغربية الوصية على القطاع مسؤوليتها على الفوضى التي يشهدها ذات القطاع مما سمح بتواجد شركات وهمية تقوم باستخدام حافلات مهترئة ولا تحترم أدنى الشروط القانونية.

واستعرضت ذات الهيئة لحالة الحافلة التي كشفت عنها الشرطة الإسبانية بمدينة أليكانتي في نهاية شهر يونيو الأخير، حيث تبين من خلال مراقبة عادية لعناصر الشرطة الطرقية أن الحافلة لم تكن تتوفر على أية رخصة للنقل الدولي، إضافة إلى أن سائق الحافلة الوحيد، بالرغم ان القانون يشترط 3 سائقين، لا يتوفر على رخصة السياقة.

وأضاف ذات المصدر أن 33 مهاجرا مغربيا كانوا متجهين إلى مدينة بني ملال وجدوا أنفسهم دون وسيلة نقل لمواصلة سفرهم بعدما تم الحجز على الحافلة التي أقلتهم من مدينة طورينو.

و أمام هذه الواقعة تساءلت الجامعة في رسالتها إلى المسؤولين في وزارة النقل المغربية كيف ان هذه الحافلة تربط طورينو وبني ملال في رحلة أسبوعية وهي متهالكة و كثيرة الأعطاب ؟ وأين هي المراقبة الطرقية والتي من مهامها ضبط مثل هذه الحافلة وحافلات اخرى شبيهة لشركة فرنسية معروفة حذرت الجامعة من نشاطها الجهات المسؤولة لعدة مرات خصوصا وأنها حافلات تقوم برحلات منتظمة سواء بإتجاه بني ملال أو أكادير أي أنها تقطع حوالي 3 آلاف كلم داخل وخارج التراب المغربي.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: