محاكمة جزائري بساليرنو عذب زوجته المغربية لأنها تلد البنات فقط

بعد سنة من التحقيقات قررت النيابة العامة بمدينة ساليرنو إحالة مهاجر جزائري على المحاكمة بتهمة العنف الأسري إثر تورطه في تعنيف وتهديد زوجته بعدما “عجزت عن إنجاب ولد ذكر”

فعلى الصورة القرآنية التي وصف بها الله سبحانه وتعالى عرب الجاهلية عندما يرزقون بالأنثى <<وَإِذَا بُشِّرَ أَحَدُهُمْ بِالْأُنْثَى ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدًّا وَهُوَ كَظِيمٌ>> أثبتت التحريات القضائية بمدينة ساليرنو الإيطالية أن مهاجرا جزائريا يبلغ من العمر 37 سنة يقطن بنواحي المدينة كان يزداد عنفا وعدوانية ضد زوجته المغربية كلما اكتشف أنها جنس الجنين أنثى، حيث أسفرت العلاقة الزوجية بين الإثنين على إنجاب أربعة إناث.

وحسب بلاغ الزوجة فإن الزوج في كل مرة كان يحذوه أمل كبير في انجاب الذكر إلا أنه بالمقابل كان يزداد عنفا وعدوانية اتجاهها كلما علم بجنس الجنين، ومع آخر حمل تضيف الزوجة “فكرت في العودة إلى المغرب مع بناتي حتى أستطيع العيش في سلام بعيدا عنه”، إلا أنه قام بإخفاء جوازات السفر وبطاقات الإقامة ومنعها من الخروج وتهديدها بتفجير البيت في أكثر من مرة، لتضطر في الأخير للإلتجاء إلى مصالح الأمن لحمايتها من بطش وعنف الزوج.

وبعد حوالي سنة من التحريات التي قامت بها مصالح الأمن قررت النيابة العامة تقديم المهاجر الجزائري للمحاكمة حيث حددت أول جلسة للإستماع إليه من قبل القضاة يوم 16 يونيو المقبل.

 

مغاربة ايطاليا

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: