البوليساريو وكاراكاس تفقدان داعما قويا بعودة العلاقات الكوبية المغربية

اندلعت أزمة دبلوماسية جديدة بين الرباط وكراكاس على خلفية تصريحات مندوب فنزويلا في الأمم المتحدة طالب إدراج الصحراء المغربية ضمن برنامج تنموي تابع للأمم المتحدة في شكل تعمّد إقصاء الصحراء من خارطة التراب المغربي، الأمر الذي استحق ردا سريعا وحازما من سفير المغرب لدى الأمم المتحدة عمر هلال ذكّر فيه نظيره الفنزويلي بما يجري في بلاده من احتجاجات ضد الفقر والتنمية المتأخرة في بلد يقبع على بحر من النفط، ضمن رد لقي صدى دوليا خصوصا بين قوى أميركا اللاتينية التي رحبت في ذات الوقت بعودة العلاقات بين المغرب وكوبا في خطوة ستساهم في التقريب بين مثلث أفريقيا وأميركا اللاتينية وأوروبا.

اترك رد

This site is protected by wp-copyrightpro.com

%d مدونون معجبون بهذه: